المجتمع المدني وتنفيذ المقررات



التوعية على احترام المحيط والوقوف عند حدود حق المواطن في الفضاءات العامة يبقى مسؤولية الشركاء جميعا كل في دائرة اختصاصه فالمجتمع المدني فاعل أساسي ومسؤول على أن توفر له الجماعة الدعم المالي والمادي اللازمين و وعلى سلطة الوصاية تطبيق القانون أما إذا تقاعست الجماعة عن أداء واجبها مجاملة للكتلة الناخبة وتوارت السلطة بحجة انعدام الإرا دة السياسية لدى المجلس بعدم اتخاذ القرارات المحرجة مع الساكنة واكتفى المجتمع المدني بطلب منحة والصمت وإمساك العصى من الوسط طلبا لعطف المجلس مستقبلا و تجنبا للمواجهة الحتمية مع المترامين على الملك العمومي ، إذا حدث هذا فلن يتغير شيء وسيستمر إنتاج الخطاب الاحتجاجي وتزكية الذات وجلد الآخر  أسهل الانشغالات الثرثرة وأصعبها العمل

عبد الله عبد الله - 2017/09/13 -